sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / الامر الواقع / فيسك: السوريون كشفوا النفاق الغربي ولماذا لا تمنح دول الخليج الديموقراطية لشعبها؟

فيسك: السوريون كشفوا النفاق الغربي ولماذا لا تمنح دول الخليج الديموقراطية لشعبها؟
10 March 2012 03:05 pm


هل هناك حقا ما يثير الدهشة في هروب المسلحين من مدينة حمص؟
كتب المفكر البريطاني روبرت فيسك مقالا عرى من خلاله ادعاءات الدول الغربية في دعواتها للحرية والديموقراطية لشعوب البلدان الآخرى، فيسك تساءل في بداية مقاله: "هل هناك حقا ما يثير الدهشة في هروب المسلحين من مدينة حمص؟ هل كان أحد يتوقع أن يهزم الجيش العربي السوري بسبب مئات من الرجال المدججين بالكلاشنيكوف ممن يريدون تدشين انتفاضة وارسو مصغرة في حمص؟... لقد فهم السوريون جيدا النفاق الغربي، عندما تبنى الغرب فرِحا أوهام نيكولا ساركوزي وديفيد كاميرون وهيلاري كلينتون ودول الخليج الذين يطالبون بالديموقراطية لسوريا ويرفضون منحها لشعوبهم.


وتابع فيسك قائلا: "فهل يخطط السعوديون الحريصون الآن على تسليح التكفيريين في سوريا، إلى جانب قطر، لتسليم السلطة في الرياض للمواطنين والأقليات؟ وهل يفكر أمير قطر بالتنحي؟ في وقت تحولت حمص لدى جماعات الضغط في واشنطن والواهمين في معهد «بروكنغز» ومؤسسة «راند» و«مجلس العلاقات الخارجية» وفي افتتاحيات «نيويورك تايمز» إلى «بنغازي جديدة»".

يقول فيسك: "إنه الحلم - الوهم الأميركي القديم نفسه: لقد تبين أن الغرب وقوى الاعتدال العربية بنوا آمالهم على أوهام أقرب إلى الهراء في سوريا.

باختصار، نفاق ساركوزي جلي للغاية في ادعائه حماية السوريين، إنه يسعى لتعزيز حظوظه في الانتخابات الرئاسية الفرنسية. هذا الرجل الذي «جنّد» مئات من الدبلوماسيين و«الخبراء» لـ«إنقاذ» الصحافية الفرنسية إديت بوفييه التي احتجزت في بابا عمرو معرقلا عمل جميع المنظمات غير الحكومية، هو نفسه الرجل المثير للشفقة الذي ندّد بسخرية بتصرف الصحافيين الفرنسيين، الذين احتجزتهما طالبان قبل أشهر في أفغانستان، ووصفهما بالتهور.

الانتخابات الفرنسية وبالتأكيد الانتخابات الأميركية... إنه لأمر مدهش في هذه المناسبات كيف يمكن لـ«الديموقراطية» أن تحرف السياسات الخارجية للدول المتعلقة بمنطقة الشرق الأوسط عن مسارها الصحيح.

... للأسف هناك عادة محزنة هي اتهام كل من يحاول المجاهرة بالحقيقة بأنه مأجور. فأولئك الذين اعتبروا أن الجيش الإيرلندي قد يجد في نهاية المطاف طريقه إلى السياسة والحكومة تم اتهامهم بـ«التواطؤ مع الإرهابيين». وعندما قلت في اسطنبول قبل عيد الميلاد إن "الحكومة السورية لن تنهار، بدأ شاب سوري بالصراخ في وجهي مطالبا بمعرفة «حجم المبلغ الذي أتقاضاه مقابل كلامي».. اتهامه في الواقع غير صحيح.
 


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • المنظمة العالمية للأرصاد الجوية: السنوات الـ 5 الأخيرة هي الأكثر حرارة في التاريخ
  • الإعلام الأمريكي يحذر من "وفاق شرقي"
  • بعد إعفائه من منصبه بسبب قضية خاشقجي.. سعود القحطاني يغير تعريفه على تويتر
  • لشو نتعلّم»؟ أرقام مُرعبة... خريّجون بلا عمل... الى متى؟
  • وزيرة الخارجية في حكومة الظل البريطانية: شعبية الأسد أكبر مما يشاع
  • الفاتيكان: على السعودية ألا تعتبر المسيحيين مواطنين من الدرجة الثانية
  • سيمونيان للصحافة الغربية: بريطانيا خدعت العالم، لكن في قناتكم لا نجد هذا الخبر! أنتم لا تتحدثون عن ذلك أما نحن فنتحدث،
  • لافروف يتحدث عن مسرحية الكيميائي في دوما..المخرج جهاز استخبارات أجنبي
  • مجلة "ذا ​نيويوركر​" الأميركية: واشنطن اختارت بن سلمان عميلا توكل إليه مهمة تغيير المنطقة"
  • التحكيم الدولي بين اسرائيل و لبنان طرحٌ مميت
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • لماذا لا نستطيع تذكر أحلامنا بعد الاستيقاظ؟
  • تحذيرات من 19 دواء فيها "سم قاتل"
  • ذكرت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية (WMO)، أن السنوات الـ 5 من 2015 حتى 2019، هي الأكثر حرارة في التاريخ. وأشارت المنظمة، في تقرير جديد، إلى ازدياد
  • المنظمة العالمية للأرصاد الجوية: السنوات الـ 5 الأخيرة هي الأكثر حرارة في التاريخ
  • ماكرون: يجب الحذر بشأن توجيه الاتهامات حول الهجمات على منشآت "أرامكو" السعودية
  • سلامة: الدولار متوفر وموجودات مصرف لبنان بالدولار تفوق الـ38 مليار
  • وسائل إعلام صينية: "إس-500" الروسية هي أكثر منظومة دفاعية فعالية في العالم
  • يوم وطني للتفاح اللبناني: الهدف تصريف ما يزيد عن مئة الف طن
  • عون: نجدد دعوتنا المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته للحد من مأساة النزوح واللجوء
  • ​وزارة الخارجية والمغتربين​: سفارتنا في اليونان تتابع قضية صالح لتقديم المساعدة له