sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / الامر الواقع / رصد الفقر والبطالة في لبنان خرائط تحدد و تكشف أحوال المعيشة والجهل يزداد

رصد الفقر والبطالة في لبنان خرائط تحدد و تكشف أحوال المعيشة والجهل يزداد
25 April 2013 05:25 pm


إعداد خرائط الفقر في العالم العربي وتطويرها سعيا للحدّ من الفقر علّق وزير الشؤون الاجتماعية ممثلا بمستشاره لشؤون السياسات الاجتماعية الدكتور بشير عصمت قائلا: "لا توجد في لبنان خطوط فقر محتسبة وفق المعايير الدولية، مستندة الى مسح او تحقيقات ميدانية وقاعدتها الاساسية المسح السكاني الشامل. وتراوح قياسات الفقر في لبنان بين قياس مستويات المعيشة وتصنيف الاسر والسكان استنادا الى "دليل احوال المعيشة" ومؤشرات اجتماعية - اقتصادية لقياس مستوى اشباع الحاجات الاساسية للاسر والافراد، وبين قياس يعتمد على تقدير الدخل وكلفة الوجبة الغذائية الاقل ثمنا في احتساب خط الفقر ونسبة الفقراء، وبين قياس احتساب الاصول والنفقات من دون المداخيل وفق آلية صارمة وهي التي نعتمدها حاليا في برنامج دعم الاسر الاكثر فقرا للبرنامج اللبناني المدعوم من البنك الدولي وحكومتي كندا وايطاليا".

نسبة الجهل تزداد

وتساءل عصمت : عن "مدى الاهتمام الذي توليه كل دولة لفقرائها، وهل تتبع سياسات موالية للفقراء ليتمتعوا بكامل مواطنتهم او يتم التعامل معهم على انهم جماعة ضعيفة لا حول لها، وهمها توفير سبل البقاء، لا النفاذ الى القرار والمشاركة الحيوية الفاعلة فيه. وعلى الفقراء ان يرتقوا من الطعام الى المشاركة السياسية الحرة غير المشروطة، ومن اولى السبل مسؤولية الدولة الوصول الى تملك الاصول ووقف دورة الفقر المتوارث". وتابع: "يفرض الواقع الاقتصادي والاجتماعي الصعب للسكان الفقراء دورة الفقر المتوارث، فيندفع الاولاد الى سوق العمل باكرا وتزداد تاليا نسبة الجهل والتخلف، وتستكمل دورة توارث الفقر المقرون بغياب تملك اصول. ان عدم المساواة ليس من قبيل الاحجية، فالخرائط المحسن اعدادها تظهره بوضوح ويتركز في المدن والارياف. ان ما توضحه خرائط الفقر هو ما يجب استثماره، لا للمعرفة الاكاديمية فحسب، بل بفرض تبني سياسات موالية للفقراء ومهتمة بالاطراف الريفية والمدنية. ليتم الانتقال من الاحسان الى التنمية في سياسات الدول.
سوزان برباري

 


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • أطنان من القمامة بعد موسم الحج!
  • انتداب من نوع آخر!!!
  • بريطانيا تعيد التحقيق في مقتل ناجي العلي بعد 30 عاما
  • «داعش» المدارس الخاصة؟!
  • واشنطن تعترف بهزيمتها في أفغانستان
  • روسيا ماضية في مشاريع الغاز الاستراتيجية متجاهلة العقوبات الأمريكية
  • فاينانشال تايمز: ​روسيا​ وإيران طالما زعمت أن ​الولايات المتحدة​ خطر على السلام العالمي، والمحزن الآن الإقرار بأن هذا الرأي يح
  • صراع مرير في المدارس الكاثوليكية ولجان الاهل
  • صحيفة روسية: أفراد من العائلة المالكة يرغبون بالتخلص من محمد بن سلمان
  • بيار الضاهر والـ LBC في حضن حزب الله
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • زلزال في كوريا الشمالية والسبب قد يكون تجربة نووية جديدة!
  • لقاح جديد لمحاربة تسوس الأسنان!
  • حقائق طبية مفاجئة عن المراهقات في سن الـ14
  • أشياء روتينية في حياتنا لا نعلم أن ضررها أكبر من التدخين!
  • التوطين أو الخراب
  • «ابو الخطاب» شخص حقيقي ام اسم وهمي لتضليل الاجهزة؟
  • عين الحلوة بين بؤر الارهاب والمعالجة الاستثنائية
  • شعبة المعلومات توقف عصابة امتهنت سرقة المنازل في منطقة جزين وجوارها
  • الديار:الجماعات الارهابية بعين الحلوة تعيش حالة ارباك من الحصار الامني
  • المجلس الدستوري أبطل قانون الضرائب بكامله