sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / الامر الواقع / الطاقة والاتصالات مقابل تأليف الحكومة كل الصيغ بالونات تجربة ولا حلّ

الطاقة والاتصالات مقابل تأليف الحكومة كل الصيغ بالونات تجربة ولا حلّ
31 January 2014 08:14 am


أصبح واضحا ان عناد العماد ميشال عون ثابت، ولن يتراجع عن مطالبه بالحصول على وزارتي الطاقة والاتصالات، والامر ليس جديدا على العماد عون ومنذ الطائف وكل المحطات التي عاشها لم يتراجع عن مطالبه، وهو مدرك انه اذا لم يدخل الحكومة فإن حزب الله و8 اذار لن يدخلوا الحكومة، وعندئذ لن يدخل النائب وليد جنبلاط ايضا، وبالتالي لن تتألف حكومة من دون موافقة العماد عون الا اذا حصل على وزارتي الطاقة والاتصالات.
اما بالنسبة الى الحكومة الحيادية، كما كان يريدها الرئيس ميشال سليمان والرئيس المكلف تمام سلام، فقد تراجعت حظوظها وبات الخيار بين حكومة جامعة سياسية او حكومة جامعة سياسية كأمر واقع، الا ان خيار الحكومة الجامعة السياسية كأمر واقع لن يصل الى هدفه، لان وزراء العماد ميشال عون سيستقيلون ويتضامن معهم حزب الله وكل قوى 8 آذار، اضافة الى تأييد النائب وليد جنبلاط لهم والتضامن معهم.
وكما بات واضحا، ومنذ الطائف وحتى الآن، ولولا الحرب السورية على العماد عون، لما كان وافق عون بعد 15 سنة من الابعاد الى فرنسا، على الطائف، لانه في كل المحطات كان عناد العماد عون اقوى من الاخرين ولم يتراجع، بل تراجعوا هم وخضعوا لمطالبه.
ويبدو ان وزارتي الاتصالات والطاقة ستبقيان مع كتلة العماد ميشال عون ولا مجال لازاحة الوزير جبران باسيل عن وزارة الطاقة، خصوصا انه في 14 شباط سيتم التوقيع على عقود الطاقة بمئات ملايين الدولارات وفق ما تقول مصادر مالية ونفطية، دون ان يكون لدى «الديار» الاثبات الخطي لهذا الموضوع بل الاثبات العملي، نقلا عن مصادر واسعة الاطلاع.
اذا، شعار عون «اعطوني الطاقة والاتصالات وخذوا الحكومة»، والا فإن الحكومة ستبقى حكومة تصريف اعمال وسيبقى الرئيس المكلف مكلفا الى حين الدخول في مرحلة انتخابات رئاسة الجمهورية.
الصيغة التي تم طرحها على العماد عون بإعطائه الخارجية والتربية مقابل الطاقة او اعطائه المالية كانت بالونات تجربة لم تستمر الا لساعات. والخلاف بين الرئيس نبيه بري والعماد عون اصبح كبيرا دون ان يتحدث عنه بري بشكل واضح. لكن نوعا من التباعد بين الرجلين وقع بشكل كبير والى ما لا نهاية، حتى ولو اجتمع الوزيران علي حسن خليل وجبران باسيل، فانه لن يكون هناك حل للعلاقة بين بري وعون لا على الصعيد الشخصي ولا السياسي، وسيكون كل واحد على ضفة مقابل الضفة الاخرى، وعلى خلاف بالنسبة الى رئاسة الجمهورية، فالرئيس بري لن يقبل ان يكون العماد عون مرشحا للرئاسة او ان يكون ناخبا كبيرا او يسمي الرئيس المقبل، وبالتالي فالخلاف حاصل بين امل والتيار الوطني الحر بشخص الرئيس بري والعماد عون.
امس لم تجر اي اتصالات جدية بشأن التأليف، ويبدو ان ايران الداعمة لتشكيل حكومة جامعة لم تضع نفوذها من اجل تشكيل الحكومة بسبب الخلاف الذي حصل بين واشنطن وطهران وادى الى عدم دعوة ايران الى جنيف 2، وبالتالي تركت ايران واشنطن تتخبط في الملفين السوري واللبناني، و«طار» تشكيل الحكومة نظرا لخلاف سوريا وايران مع واشنطن، وما لم يحصل اجتماع بين وزيري خارجية اميركا وايران جون كيري ومحمد جواد ظريف. فإنه يصعب الوصول الى تشكيل حكومة لبنانية جديدة او ان يشمل الانفتاح الاميركي - الايراني حول الملف النووي ورفع العقوبات الاقتصادية عن ايران، الموافقة الاميركية على اشتراك ايران في دور فاعل في لبنان وسوريا رغم دور ايران الحالي والفاعل، الا ان ايران لن تقدم خدمات مجانية لواشنطن، اذ تركت السفير الاميركي في بيروت ديفيد هيل يتخبط في محادثاته في شأن تشكيل الحكومة الجامعة دون ان يلاقيه السفير الايراني غضنفر ركن ابادي في اي نشاط من اجل تأليف الحكومة. كذلك، فان تراجع حزب الله عن دور الوسيط لاقناع عون بالتنازل وتأييده في الحصول على وزارتي الطاقة والاتصالات يأتيان في هذا السياق. وهذا الامر ما هو الا رد على واشنطن في موقفها في جنيف 2 ودعوتها الى انهاء حكم الرئيس بشار الاسد، اضافة الى عدم دعوة ايران الى جنيف 2. وعلى هذا الاساس احجمت ايران عن الدخول في لعبة التأليف بشكل ايجابي كي تدرك واشنطن انها غير قادرة على تشكيل الحكومة وحدها حتى مع السعودية، ولو وافق الرئيس سعد الحريري على المشاركة في الحكومة مع حزب الله، فان ايران لم تلاق قبول الحريري بالاشتراك مع حزب الله في حكومة واحدة بالدعم لتسهيل التأليف، حتى ان حزب الله رد بالانحياز الى العماد ميشال عون وتعطلت التشكيلة. وهكذا قدم الرئيس سعد الحريري موقفا تنازليا كان قد رفضه في السابق في مقابل احجام حزب الله عن ملاقاته، لان حزب الله رفض ايضا ربط الحريري مشاركته برفض مقولة «الجيش والشعب والمقاومة»، وهذا امر لا يقبله حزب الله وبالتالي ادرك ان الاشتراك مع الحريري في حكومة واحدة لن يفيد بشيء اذا كان الحريري يشترط او يطلب إلغاء المعادلة الثلاثية «الجيش والشعب والمقاومة» والتأكيد على اعلان بعبدا.
شريط الاتصالات امس؟
اما شريط الاتصالات فكان على الشكل الآتي:
كل الصيغ التي طرحت لمعالجة عقدة العماد ميشال عون باءت بالفشل، فإسناد حقيبة وزارة الخارجية الى العماد ميشال عون مقابل الخارجية والتربية فاءت بالفشل بعد ان رفضت قوى 14 اذار المس بحصتها. واشار تيار المستقبل الى «اننا لسنا طرفا في النقاش والمفاوضات الدائرة داخل مكونات 8 اذار حول توزيع الحقائب الوزارية». وفي المقابل رفض الرئيس المكلف تمام سلام التنازل عن حصته في وزارة الداخلية واعطاءها لتيار المستقبل مقابل تنازل المستقبل عن الخارجية لعون.
وقد طرحت امس، ومن خلال الاتصالات، صيغة جديدة تعتمد المخرج نفسه الذي اعتمد في حكومة الرئيس نجيب ميقاتي لجهة تعيين وزير للداخلية يرضي الرئيس سليمان والعماد عون، اذ طرح اسناد وزارة الدفاع لشخصية تحظى برضى سليمان وعون ونقطة وصل بينهما، مع اعطاء «الاشغال» للعماد عون ووزارة خدماتية اخرى. وهذه الصيغة يتم درسها، لكن عون تحفظ عنها رغم حرص الجميع على اشراكه في الحكومة الجامعة واعطائه المزيد من الوقت للموافقة، وهذا الخيار يقوده النائب وليد جنبلاط الذي عاد شخصيا الى التدخل المباشر عبر اتصالاته بكل المعنيين في التشكيل.
وتشير المعلومات الى استبعاد الحكومة الحيادية كليا. وهذا ما لمسه زوار الرئيس تمام سلام واسقاطه لهذا الاحتمال وانه لم يفكر فيه قطعيا وهو سيعطي المزيد من الوقت لتشكيل الحكومة الجامعة مع الحفاظ على مبدإ المداورة.
واشارت المعلومات الى ان البديل عن تعثر الحكومة الجامعة هو حكومة «امر واقع سياسي» ولينسحب من ينسحب منها، لكن هذه الحكومة التي ستولد بمن حضر سيؤجل اعلانها الى ما بعد اعلان وثيقة بكركي الوطنية في 5 شباط بعد اجتماع مجلس المطارنة الموارنة، وهذه الحكومة جاهزة على قاعدة 8-8-8 من 8 و14 اذار، لكنها ستسقط مع استقالة عون ودعم حزب الله وجنبلاط.
واضافت المعلومات، ان التراجع عن الحكومة الحيادية من قبل الرئيسين سليمان وسلام جاء بعد النصائح الدولية باستبعاد هذا الخيار الذي سيطيح الانتخابات الرئاسية. وهذا ما ابلغه النائب محمد رعد الى الرئيسين سليمان وسلام في اللقاء الجانبي الذي جمعهما في الرابية على مائدة النائب ميشال المر حيث حذر رعد من هذا الخيار الذي سيواجهه حزب الله وسيوصل البلاد الى الفراغ، كما ابلغه حزب الله الى البعثات الديبلوماسية التي تدخلت لاستبعاده، وهذا ما حصل لمصلحة حكومة امر واقع سياسي الذي لا يشكل خرقا للدستور واتفاق الطائف.
اما الرئيس نبيه بري، فما زال على موقفه وهو ينتظر الصيغة التي سيحملها اليه الوزير وائل ابو فاعور لتسويقها وتدوير الزوايا بشأنها. وهذا الامر لم يحصل حتى الآن، رغم ان اوساط عين التينة ابدت استغرابها لما طرح في وسائل الاعلام عن طرح صيغة لاعطاء عون المالية ورفضها الرئيس بري، مؤكدة ان هذا الامر لم يحصل وانه طرحت صيغة اعطاء وزارة سيادية لعون مع حقيبة خدماتية.
اما مصادر الرئيس سلام، فأكدت انه لم يحصل اي جديد امس، لكنها لمحت الى ان العقدة ما زالت في الرابية، في حين واصل التيار الوطني الحر والعماد عون امام زواره انتقاداته للرئيس تمام سلام وانه المعرقل لتشكيل الحكومة، علما ان العماد عون يتحدث اليوم على شاشة otv عند الساعة الثامنة والنصف مساء.  


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • المنظمة العالمية للأرصاد الجوية: السنوات الـ 5 الأخيرة هي الأكثر حرارة في التاريخ
  • الإعلام الأمريكي يحذر من "وفاق شرقي"
  • بعد إعفائه من منصبه بسبب قضية خاشقجي.. سعود القحطاني يغير تعريفه على تويتر
  • لشو نتعلّم»؟ أرقام مُرعبة... خريّجون بلا عمل... الى متى؟
  • وزيرة الخارجية في حكومة الظل البريطانية: شعبية الأسد أكبر مما يشاع
  • الفاتيكان: على السعودية ألا تعتبر المسيحيين مواطنين من الدرجة الثانية
  • سيمونيان للصحافة الغربية: بريطانيا خدعت العالم، لكن في قناتكم لا نجد هذا الخبر! أنتم لا تتحدثون عن ذلك أما نحن فنتحدث،
  • لافروف يتحدث عن مسرحية الكيميائي في دوما..المخرج جهاز استخبارات أجنبي
  • مجلة "ذا ​نيويوركر​" الأميركية: واشنطن اختارت بن سلمان عميلا توكل إليه مهمة تغيير المنطقة"
  • التحكيم الدولي بين اسرائيل و لبنان طرحٌ مميت
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • لماذا لا نستطيع تذكر أحلامنا بعد الاستيقاظ؟
  • تحذيرات من 19 دواء فيها "سم قاتل"
  • ذكرت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية (WMO)، أن السنوات الـ 5 من 2015 حتى 2019، هي الأكثر حرارة في التاريخ. وأشارت المنظمة، في تقرير جديد، إلى ازدياد
  • المنظمة العالمية للأرصاد الجوية: السنوات الـ 5 الأخيرة هي الأكثر حرارة في التاريخ
  • ماكرون: يجب الحذر بشأن توجيه الاتهامات حول الهجمات على منشآت "أرامكو" السعودية
  • سلامة: الدولار متوفر وموجودات مصرف لبنان بالدولار تفوق الـ38 مليار
  • وسائل إعلام صينية: "إس-500" الروسية هي أكثر منظومة دفاعية فعالية في العالم
  • يوم وطني للتفاح اللبناني: الهدف تصريف ما يزيد عن مئة الف طن
  • عون: نجدد دعوتنا المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته للحد من مأساة النزوح واللجوء
  • ​وزارة الخارجية والمغتربين​: سفارتنا في اليونان تتابع قضية صالح لتقديم المساعدة له