sadasaida.com
 

الصفحة الرئيسية / الامر الواقع / نفايات صيدا: مواد أولية في صناعة الباطون

نفايات صيدا: مواد أولية في صناعة الباطون
05 July 2017 10:48 pm


المصدر : هدى حبيش - المدن
بعد سنوات من تشغيل معمل فرز النفايات المنزلية الصلبة في مدينة صيدا، من قبل شركة IBC، تحاول إدارة المعمل اليوم تحقيق وعدها بالوصول إلى صفر في المئة من بقايا معالجة النفايات، بعدما واجهت مشكلة تفاقم كمية العوادم التي وصلت أخيراً إلى 16 ألف طن. إذ ينتج المعمل 50 طناً من العوادم يومياً، نصفها من مدينة صيدا وفق المدير العام للمعمل المهندس نبيل زنتوت، في حديث إلى "المدن".

من أجل ذلك، استقدمت إدارة المعمل كسارة ومجموعة تجهيزات لتفتيت العوادم وتحويلها إلى مواد أولية في صناعة الباطون بعد إضافة مواد أولية أخرى إليها لتثبيتها كالبحص. وتشمل العوادم المنوي تفتيها أنواعاً كثيرة من المواد، منها الأخشاب والأقمشة والنايلون وأنواعاً من البلاستيك غير القابلة للتدوير والزجاج وبقايا البناء والهدم وغيرها.

يؤدي هذا التنوع إلى إضعاف نوعية الإسمنت الذي سيُصنّع من هذه المواد وارتفاع كلفة تصنيعه. لكن بالنتيجة، سيؤدي هذا الحل، وفق زنتوت، إلى التخلص من كل هذه العوادم واستخدامها في أعمال البناء المناسبة لها كالأرضيات الإسمنتية والأرصفة، مبيناً وعيه لضرورة تجنب استخدامها كأساسات في البناء لضعف قدرتها على التحمل. وهو أمر يحذر الخبراء من خطورته. ويؤكد رئيس بلدية صيدا محمد السعودي أن ما يهمه هو النتائج، أي التخلص من العوادم بغض النظر عن الطريقة، معتبراً أن مشكلة المعمل الوحيدة هي إنتاج العوادم.

لكن، تساؤلات كثيرة أثارها النشاطون والمتخصصون في مدينة صيدا بعد علمهم باستقدام الكسارة. أولها، إذا كانت النفايات المستقدمة من بلدية بيروت تؤدي إلى تفاقم مشكلة العوادم. وهو أمر ينكره زنتوت، مؤكداً أن النفايات المستقدمة من بيروت هي "نفايات عضوية" تنتج عن عملية الفرز التي تقوم بها شركة جهاد العرب في منطقة الكرنتينا. لكن، عملية الفرز هذه، يصفها خبير بيئي بـ"البدائية"، فلا تخلو كلياً من المواد الدخيلة كالكرتون والبلاستيك والزجاج ومواد كيميائية. وبينما يرجّح أن نسبة هذه البقايا في صيدا عالية نظراً لبدائية الفرز، فإن زنتوت يؤكد تواضع كميتها، مشيراً إلى أن "هذه البقايا تضاف إلى العوادم".

من جهة ثانية، أثير أخيراً احتمال استخدام الاسمنت الناتج من عملية التكسير في إغلاق مسار نهر سينيق. ما سيؤدي تدريجاً إلى تحلل الإسمنت وتسرب المواد إلى البحر. لكن زنتوت يؤكد أنه "من غير الوارد تنفيذ هذا المشروع".

ورغم ارتفاع تكلفة هذه العملية، غير أن زنتوت يجدها الحل الوحيد والأنسب اليوم، فيما لا يبدو واضحاً بالنسبة إليه الجهة التي ستشتري هذه المواد وكيفية تصريفها، مؤكداً أن المعمل يمر في مرحلة تجريبية. ويبقى الدليل الأكبر على نجاح هذا الحل هو تصريف المواد الناتجة من العملية فعلياً، وإلا فإن تراكمها في أرض المعمل سيبقي الوضع على ما هو عليه.  


تعليقكـ
لا يوجد تعليقات على هذا الموضوع
أضغط هنا لأضافة تعليق.

أخبار من نفس القسم

  • المنظمة العالمية للأرصاد الجوية: السنوات الـ 5 الأخيرة هي الأكثر حرارة في التاريخ
  • الإعلام الأمريكي يحذر من "وفاق شرقي"
  • بعد إعفائه من منصبه بسبب قضية خاشقجي.. سعود القحطاني يغير تعريفه على تويتر
  • لشو نتعلّم»؟ أرقام مُرعبة... خريّجون بلا عمل... الى متى؟
  • وزيرة الخارجية في حكومة الظل البريطانية: شعبية الأسد أكبر مما يشاع
  • الفاتيكان: على السعودية ألا تعتبر المسيحيين مواطنين من الدرجة الثانية
  • سيمونيان للصحافة الغربية: بريطانيا خدعت العالم، لكن في قناتكم لا نجد هذا الخبر! أنتم لا تتحدثون عن ذلك أما نحن فنتحدث،
  • لافروف يتحدث عن مسرحية الكيميائي في دوما..المخرج جهاز استخبارات أجنبي
  • مجلة "ذا ​نيويوركر​" الأميركية: واشنطن اختارت بن سلمان عميلا توكل إليه مهمة تغيير المنطقة"
  • التحكيم الدولي بين اسرائيل و لبنان طرحٌ مميت
  • آخر الأخبار المضافة في الموقع

  • لماذا لا نستطيع تذكر أحلامنا بعد الاستيقاظ؟
  • تحذيرات من 19 دواء فيها "سم قاتل"
  • ذكرت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية (WMO)، أن السنوات الـ 5 من 2015 حتى 2019، هي الأكثر حرارة في التاريخ. وأشارت المنظمة، في تقرير جديد، إلى ازدياد
  • المنظمة العالمية للأرصاد الجوية: السنوات الـ 5 الأخيرة هي الأكثر حرارة في التاريخ
  • ماكرون: يجب الحذر بشأن توجيه الاتهامات حول الهجمات على منشآت "أرامكو" السعودية
  • سلامة: الدولار متوفر وموجودات مصرف لبنان بالدولار تفوق الـ38 مليار
  • وسائل إعلام صينية: "إس-500" الروسية هي أكثر منظومة دفاعية فعالية في العالم
  • يوم وطني للتفاح اللبناني: الهدف تصريف ما يزيد عن مئة الف طن
  • عون: نجدد دعوتنا المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته للحد من مأساة النزوح واللجوء
  • ​وزارة الخارجية والمغتربين​: سفارتنا في اليونان تتابع قضية صالح لتقديم المساعدة له